تحقيق مخطوط في (نسب لبعض الحسينيين) للمؤلف علوى بن احمد بن عبد الله بافقيه الحسيني 1327هـ

  • وديان ياسين غريب كلية الامام الكاظم عليه السلام/ بابل
الكلمات المفتاحية: مخطوط, نسب بعض العلويين, علوي بن احمد

الملخص

  • عالج المخطوط النسب الشريف للنبي الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم حيث تم ذكر تفاصيل نسبه وصولاً الى معد بن عدنان . وهو جانب استشرافي مهم للمخطوط وضح فيه عمود النسب الشريف للمسلمية .
  • القيمة العلمية للمخطوط أنه يبحث في انساب التي تعود الى العلويين في مصر وهم السادة المسلمية في مصر والذين يقطن قسم منهم في مصر وتونس وفلسطين والجزائر الى اليوم ومن هنا تأتي قيمة المخطوط العلمية باعتباره يهتم بهذا المحور. حيث ان المخطوط ثبت النسب الكريم للسادة المسلمية باعتبارهم من أشراف مصر ، وهذا الموضوع يحكي قصة انتشار العلويين في مصر والمغرب باعتبارهم أبناء الرسول الذين يجب الاهتمام بنسبهم المبارك لما لقضية الانتساب له صلى الله عليه وآله وسلم من منزلة في نفوس المسلمين ولما لذلك الامر من منقبة لا تضاهيها منقبة سوى التقوى والعمل الصالح .

لقد تواصلت مع اسرة آل المسلمي في مصر وابلغتهم بتحقيقي لهذه المخطوط وقد ابلغوني وافر امتنانهم وشكرهم لهذا العمل وانا بدوري لا أدخر جهداً في سبيل ذلك ومن الله التوفيق

المراجع

الهوامش:
)) سورة الأحزاب ، الاية : 33 .
)) فوجتدها ، كذا وردت في الأصل .
( ) تمت الإشارة هنا انه تم تقييدها بسجل الانساب ( انساب/ 12 - سجل 2 ) .
)) سورة الشورى ، الاية : 23 .
)) السيوطي ، جلال الدين ( ت911هـ) ، الجامع الصغير ، ط1 ، دار الفكر للطباعة ، ( بيروت – 1981م) ، 2/37 ؛ ابن حجر ، الهيثمي ( ت 974هـ) ، الصواعق المحرقة في الرد على اهل البدع والزندقة ، ط1 ، تحقيق : عبد الرحمن بن عبد الله التركي - كامل محمد الخراط ، مؤسسة الرسالة ، ( بيروت – 1997م) ، ص545 ؛ الهندي ، المتقي ( ت 975هـ) ، ، كنز العمال ، ط1 ، تحقيق : صفوة السقا ، مؤسسة الرسالة ، ( بيروت – 1989م) ، 12/95 .
)) عمران بن حصين : من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله ، رجال الشيخ . روى عن رسول الله صلى الله عليه وآله ، وروى عنه بكر بن عبد الله المزني . كامل الزيارات : الباب 14 ، في حب رسول الله الحسن والحسين عليهم السلام ، الحديث . هو من السابقين الذين رجعوا إلى أمير المؤمنين عليه السلام ، قاله الفضل ابن شاذان ، وتقدم في البراء بن مالك . وقال الكشي في ترجمة أبي عبد الله الجدلي وأبي داود ( 29 - 30 ) : " محمد ابن مسعود ، قال : حدثني علي بن الحسن بن علي بن فضال ، قال : حدثني العباس ابن عامر ، وجعفر بن محمد بن حكيم ، عن أبان ، عن فضيل الرسان ، عن أبي داود ، قال : حضرته عند الموت ، وجابر الجعفي عند رأسه ، قال : فهم أن يحدث ، فلم يقدر ، قال محمد بن جابر : إسأله ، قال : قلت يا أبا داود : حدثنا الحديث الذي أردت ، قال : حدثني عمران بن الحصين الخزاعي أن رسول الله صلى الله عليه وآله أمر فلانا ، وفلانا أن يسلما على علي عليه السلام بإمرة المؤمنين ، فقالا : من الله ومن رسوله ؟ ! فقال صلى الله عليه وآله : من الله ومن رسوله ، ثم أمر حذيفة ، وسلمان ، فسلما ، ثم أمر المقداد فسلم ، وأمر بريدة أخي ، وكان أخاه لأمه ، فقال : إنكم قد سألتموني من وليكم بعدي ؟ وقد أخبرتكم به ، وقد أخذت عليكم الميثاق ، كما أخذ الله تعالى على بني آدم ، ألست بربكم ؟ قالوا بلا وأيم الله ، لان نقضتموها لتكفرن " . وروى ابن شهرآشوب ، عن إبراهيم الثقفي ، والسري بن عبد الله باسنادهما ، أن عمران بن الحصين وأبا بريدة قالا لأبي بكر : قد كنت أنت يومئذ في من سلم على علي بأمرة المؤمنين ، فهل تذكر ذلك اليوم أم نسيته ؟ قال : بل أذكره ، فقال بريدة : فهل ينبغي لاحد من المسلمين أن يتأمر على أمير المؤمنين ، فقال عمر : إن النبوة والإمامة لا تجتمع في بيت واحد ، فقال له بريدة : ( أم يحسدون الناس على ما آتاهم الله من فضله فقد آتينا آل إبراهيم الكتاب والحكمة وآتيناهم ملكا عظيما ) ، فقد جمع الله لهم النبوة والملك ، قال : فغضب عمر ، وما زلنا نعرف في وجهه الغضب ، حتى مات ، وأنشأ بريدة الأسلمي : أمر النبي معاشرا هم أسوة * ولازم أن يدخلوا ويسلموا تسليم من هو عالم مستيقن * أن الوصي هو الإمام القائم المناقب : الجزء 3 ، باب إمامة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام ، في : ( فصل في أن أمير المؤمنين عليه السلام : الوزير والأمير ) .الخوئي ، أبو القاسم ، معجم رجال الحديث ، ط5 ، الحيدرية ، ( النجف – 1992م) ، 14/153 .
( ) انتهت الورقة الثانية .
( ) الاقتدا وردت في الأصل .
( ) العليه وردت في الأصل .
)) سورة الفرقان ، الآية : 54 .
)) سورة آل عمران ، الآية : 164 .
( ) انتهت الورقة الثالثة .
)) ابن سعد ، محمد بن سعد ابن منيع ( ت230هـ) ، الطبقات الكبرى ، ط1 ، دار صادر ، (بيروت – د . ت) ، 1/56 ؛ العصفري ، خليفة بن خياط ( ت240هـ) ، طبقات خليفة بن خياط ، ط1 ، تحقيق : سهيل زكار ، دار الفكر للطباعة والنشر ، ( بيروت – 1993م) ، ص26 ؛ الطبري، محمد بن جرير ( ت310هـ) ، تاريخ الرسل والملوك ، ط1 ، تحقيق : محمد أبو الفضل إبراهيم ، مؤسسة الاعلمي ، ( بيروت – 2003م) ، 2 / 28 .المسعودي ، ( الحسين بن علي ( ت 346هـ) ، مروج الذهب ومعادن الجوهر ، ط2 ، دار الهجرة ، ( قم – 1984م) ، 2/265 .
( ) انتهت الورقة الرابعة .
( ) جعفر بن علي بن محمد بن علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن علي ابن الحسين بن علي بن أبي طالب الحسيني أخو الحسن الذي يقال له العسكري وهو الحادي عشر من الأئمة الامامية ووالد محمد صاحب السرداب وكان جعفر منابذا لأخيه الحسن فسماه شيعة الحسن جعفر الكذاب واشتهر بذلك ، ابن حجر ، المكي ( ت852هـ) ، لسان الميزان ، ط2 ، مؤسسة الاعلمي ، (بيروت – 1971م) ، 2 / 119 .
( ) لم نعثر له على ترجمة وافية ، ولم يذكر سوى ان يكون هناك اشتباه بالاسماء بينه وبين علي بن جعفر الصادق ( عليه السلام) . للمزيد ينظر : الطبرسي ، حسين النوري ، خاتمة المستدرك ، ط1 ، تحقيق مؤسسة آل البيت لأحياء التراث ، ( قم – 2001م) ، 4/487 .
( ) لم نعثر له على ترجمة لحياته .
( ) لم نعثر له على ترجمة لحياته .
( ) لم نعثر له على ترجمة لحياته .
( ) لم نعثر له على ترجمة لحياته .
( ) لم نعثر له على ترجمة لحياته .
( ) علي بن محمد بن عبد الله : ابن علي بن جعفر بن علي بن محمد بن الرضا علي بن موسى عليهم السلام ، أبو الحسن النقيب بسر من رأى ، المعدل ، له كتاب الأيام التي فيها فضل من السنة . التفرشي ( ت . ق11هـ) ، نقد الرجال ، ط1 ، تحقيق مؤسسة آل البيت لأحياء التراث ، ستارة ، ( قم – 2001م) ، 3 / 297 .
( ) لم نعثر له على ترجمة سوى رواية يرويها عن ابيه في فضل زيارة الحسين بن علي (عليهما السلام) . الاردبيلي ، محمد علي ( ت1101هـ) ، جامع الرواة ، ط1 ، مكتبة المحمدي ، ( بيروت – د . ت ) ، 1/246 .
( ) هو والد السيد جلال الدين الحسين ولد في بخارى ونشأ بها كان عالماً فاضلاً سافر مع ولده الى الهند ، للمزيد عنه ينظر : الطالبي ، عبد الحي بن فخر الدين بن عبد العلي الحسني الطالبي ( ت 1341 هـ ) ، الإعلام بمن في تاريخ الهند من الأعلام المسمى ب‍ ( نزهة الخواطر وبهجة المسامع والنواظر )، ط1 ، دار ابن حزم ، ( بيروت – 1999م) ،1 / 94 .
( ) جلال الدين الحسين بن علي بن جعفر بن محمد بن محمود بن أحمد بن عبد الله بن علي بن جعفر بن علي بن محمد بن الإمام علي الرضا ، كان من رجال العلم والمعرفة ، ولد بمدينة بخارى ونشأ بها وقرأ العلم وتأدب على والده . ثم قدم الهند مع ولديه علي وجعفر فلما وصل إلى مدينة بهكر زوجه بدر الدين بن صدر الدين الحسيني البهكري ابنته زهرة ، ثم سار إلى ملتان ولقي بها الشيخ بهاء الدين زكريا الملتان سنة خمس وثلاثين وستمائة فصحبه ولازمه وأخذ عنه ورجع إلى بهكر ، ولما ماتت صاحبته زهرة تزوج بأختها فاطمة ، ولبث بمدين بهكر مدة من الزمان ثم انتقل إلى مدينة اج لمنازعة كانت بين ذوي قرابته ، ورزق ولدين من فاطمة محمدا وأحمد . وكان عالما كبيرا عارفا فقيها زاهدا صالحا منقطعا إلى الله سبحانه ، وكان يدرس ويفيد ، أخذ عنه خلق كثير من العلماء والمشايخ ، وبارك الله في ذريته الصالح فملأ وآفاق الهند ، كما في تذكرة السادة البخارية لعلي أصغر الكجراتي . وكانت وفاته في التاسع عشر من جمادى الأولى سنة خمس وتسعين وستمائة ، كما في خزينة الأصفياء .ينظر : الطالبي ، الإعلام بمن في تاريخ الهند من الأعلام المسمى ب‍ ( نزهة الخواطر وبهجة المسامع والنواظر )،1 / 94 .
( ) لم نعثر له على ترجمة لحياته .
( ) لم نعثر له على ترجمة لحياته .
( ) وهو القطب الصوفي الكبير الذي يعد من اعلام السادة المسلمية ، ولد على رأي سنة 440 هـ ، وهناك اضطراب واختلاف حوله وحول حفيده جلال الدين البخاري . ينظر ، المسلمي ، ندا آل صالح ، تصحيح عمود نسب السادة المسلمية ، مقالة علمية منشورة في موثع النسابون العرب ، 2018م ، https://www.alnssabon.com/t70585.htm
( ) المسلّمية و احدهم مسلمي , بطن من الأشراف من السادة الحسينية ذرية السيد سليم ابو مسلم العراقي الهمذاني بن يوسف بن ايوب بن محمد بن حسين بن علي بن جعفر بن محمد بن محمود بن احمد بن عبد الله بن علي بن جعفر الزكي بن السيد علي الهادي بن السيد محمد الجواد المأمون بن السيد علي الرضي الخارصي بن السيد موسى الكاظم بن السيد جعفر الصادق بن السيد محمد الباقر بن السيد علي الأصغر زين العابدين بن الإمام الحسين بن أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب و ابن فاطمة الزهراء ابنة سيد الخلق و خاتم الأنبياء و إمام المتقين سيدنا أبو القاسم رسول الله محمد صلى الله عليه واله وسّلم. و ينتشرون في شرق الدلتا و من قراهم كفر المسلمية و عزبة المسلمية مركز الزقازيق و كفر ابو مسلم و خلوة ابو مسلم و جزيرة ابو مسلم مركز ابو حماد و عزبة المسلمية و عزبة فتحي المسلمي مركز هيهيا بالشرقية. و قد انجب السيد سليم ابو مسلم اربعة ابناء منهم ذريته و هم علوان و يوسف و مسلم و عبد الله. وتعد من أشهر قبائل العرب على النيلين الأبيض والأزرق ، والجزيرة بينهما ، ومركزهم : الحلة المعروفة باسمهم على النيل الأزرق . كحالة ، عمر رضا ، معجع قبائل العرب ، ط1 ، دار العلم للملايين ، ( بيروت – 1968م) ، 3 / 1094 .
( )لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) انتهت الورقة الخامسة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) انتهت الورقة السادسة .
( ) بشتامى : لم نعثر لها على ترجمة ، ربما تكون مدينة حديثة في المنوفية .
( ) المنوفية : منوف : من قرى مصر القديمة لها ذكر في فتوح مصر ، ويضاف إليها كورة فيقال كورة رمسيس ومنوف ، وهي من أسفل الأرض من بطن الريف ويقال لكورتها الآن المنوفية . ياقوت الحموي ، معجم البلدان ، ط1 ، دار احياء التراث العربي ، ( بيروت – د. ت) ، 5 / 216 .
( ) لم نعثر له على ترجمة .لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) لم نعثر له على ترجمة .
( ) انتهت الورقة السابعة .
( ) انتهت الورقة الثامنة .
( ) انتهت الورقة التاسعة .
( ) انتهت الورقة العاشرة .
)) ينظر المخطوط كاملاً في الملحق .
منشور
2021-03-03